فرصة هازارد الأخيرة في ريال مدريد الموسم المقبل تقترب


يسعى لاعب ريال مدريد الإسباني إيدن هازارد لإظهار أفضل مستوياته مع ريال مدريد موسم 2022-2023 بعد أن خيب آمال الجماهير في المواسم الثلاثة الماضية.

قالت صحيفة موندو ديبورتيفو الكاتالونية في تقريرها، إن هازارد ستتاح له فرصة أخيرة لإثبات جدارته في ريال مدريد الموسم المقبل بعد أن كان أداؤه ضعيفًا منذ انضمامه إلى ميلينجر من تشيلسي في صيف 2019.

كان هازارد مدرجًا في القائمة لمغادرة ريال مدريد خلال فترة الانتقالات الصيفية، لكنه يواجه الآن أملًا جديدًا بعد فشل صفقة نجم باريس سان جيرمان مبابي للانضمام إلى العائلة المالكة

وأضافت الصحيفة أنه الآن بعد أن تغير موقف هازارد، فإنه يبحث عن موقف لصالحه، موضحة أنه يريد أن يبدأ من جديد في ريال مدريد ويبذل قصارى جهده ليكون بقمصان ريال مدريد أكثر من أي وقت مضى.

من جهته، يسعى لاعب ريال مدريد إيدن هازارد جاهدًا لاستعادة لياقته البدنية الكاملة وأن يكون في أفضل حالاته، حيث مر بفترة صعبة منذ انضمامه إلى ريال مدريد عام 2019، حيث قضى ثلاث مرات معظم الموسم.

وقال هازارد في مؤتمر صحفي مؤخرا "أنا مستعد للعب، ليس لدي مشكلة في كاحلي أو أي شيء آخر".

كل شيء على ما يرام، سأكون جاهزًا عقليًا وجسديًا للعام المقبل والأمر متروك لي لإظهار أنني لم أنتهي ولدي أشياء جيدة لأفعلها.

"أعلم أنه إذا عدت إلى أفضل ما لدي، يمكنني أن أمنحهم كل شيء، يجب أن ألعب وأحصل على الدقائق التي أريد أن أحضرها العام المقبل وبعد ذلك سنرى اللاعبين الحقيقيين مرة أخرى، إيدن هازارد الحقيقي، لدي وقال هازارد "لا شك في ذلك".